التحليل الفني اليومي: الجنيه الإسترليني يختبر مستوى المقاومة

التحليل الفني اليومي: الجنيه الإسترليني يختبر مستوى المقاومة

الجنيه الاسترليني يتغلب على منطقة العرض

انتعش الجنيه الإسترليني بعدما أظهرت البيانات أن حالات الإصابة بكوفيد في المملكة المتحدة قد تراجعت لخمسة أيام متتالية. وقد ارتد الجنيه الإسترليني عن قاعدة ارتفاع شهر فبراير عند ١.٣٥٧٠، ويود المشترين أن يروا إلى أي مدى يمكنهم الصعود به.

ومن المرجح أن تواجه حركة السعر ضغوط بيع شديدة في منطقة العرض الواقعة بين المستويين بين ١.٣٨٠٠ و١.٣٨٦٠. ومن شأن الانخفاض ما دون ١.٣٧٤٠ أن يسيطر على حركة الجنيه. ومن ثم يمكن لزيارة المستوى ١.٣٦٠٠ قريباً.

وعلى الجانب الإيجابي، سيبدأ البائعون في تغطية مراكزهم إذا ما رفعت العروض في المنطقة المذكورة، الأمر الذي يمهد الطريق لانعكاس محتمل.

زوج “الدولار نيوزيلندي/ دولار أمريكي” يؤسس مستوى دعم جديد

يرتفع الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الخافت في الوقت الذي يترقب فيه المتداولون اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي لهذا الأسبوع. ويختبر الزوج المتوسط المتحرك لمدة ٣٠ يوماً على الرسم البياني اليومي.

وقد يجعل التحيز السلبي من حركة الارتداد فرصة للبيع بقوة. غير إن الاختراق أعلى المستوى النفسي ٠.٧٠٠٠ يمنح المشترين بصيصاً من الأمل.

ويتوجب عليهم تجاوز الحاجز الرئيسي عند ٠.٧٠٤٠ لتوقع حدوث تحول في الاتجاه. وإلا فإن الانخفاض إلى ما دون ٠.٦٩٤٥ قد يستأنف معه عمليات البيع، وسيكون المستوى ٠.٦٨١٠ هو الهدف التالي.

ارتفاع مؤشر “داكس ٣٠” صوب القمة السابقة

تباينت المعنويات بعد تداعيات الحملة الصينية على قطاع التكنولوجيا فيها. واستعاد مؤشر “داكس ٣٠” معظم خسائره الأخيرة ويختبر مستوى المقاومة الرئيسية عند ١٥٧٠٠.

ولقد هدأت القمة المزدوجة لمؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة الشراء من حده الارتفاع حتى الآن.

ويمكن أن يساعد الاختراق في زيادة الزخم والتغلب على المقاومة الأخيرة عند ١٥٨١٠. وعلى الجانب الهابط، فيمثل المستوى ١٥٥٠٠ مستوى الدعم الجديد والذي سيسمح للمشترين بالتقاط أنفاسهم. وقد يدفع التصحيح الأعمق بحركة السعر صوب المستوى ١٥٢٠٠

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الانجليزية

افتح حساب تداول إسلامي بدون فوائد! ابدأ الآن